العيون تستضيف المنتدى الثالث لدول المغرب والمحيط الهادئ

الرباط – تستضيف مدينة العيون جنوب المغرب المنتدى السنوي الثالث لدول المغرب والمحيط الهادئ في الفترة من 26 إلى 28 فبراير.

وفقًا لوزارة الخارجية المغربية يهدف المنتدى إلى استكشاف طرق لتعزيز التعاون الثنائي بين المغرب وشريكه في جزر المحيط الهادئ. وسيتمحور موضوع الحدث حول تقوية الروابط ، والوفاء بالالتزامات ، وتوحيد الأصوات من أجل الرخاء المشترك بين المغرب ودول جزر المحيط الهادئ.

يأتي قرار جعل العيون الوجهة المضيفة للمنتدى بعد أن شهدت المدينة علامة فارقة في الإنجاز الدبلوماسي. بعد ان افتتحت عدة بلدان أفريقية قنصليات عامة في العيون والداخلة ، مما يعكس دعمها المبدئي والثابت لموقف المغرب من قضية الصحراء المغربية.

أصبحت الداخلة والعيون مركزين إقليميين للأحداث التاريخية ، مثل المنتدى بين المغرب ودول المحيط الهادئ والحدث السنوي لكرانس مونتانا.

وسيناقش ممثلو دول المحيط الهادئ وكبار المسؤولين العديد من التحديات الإقليمية ، بما في ذلك تغير المناخ ، وتعزيز الطاقات المتجددة وتحقيق الأهداف الإنمائية.

كما يهدف المنتدى السنوي الثالث إلى تعزيز التعاون بين جنوب – جنوب من خلال الجهود المشتركة بين المغرب ودول جزر المحيط الهادئ في إطار التعاون الاقتصادي المربح للجانبين.

وأضافت الوزارة أن المنتدى الأول انعقد في عام 2012 ، بينما انعقد المنتدى الثاني في عام 2015.