المغرب والولايات المتحدة الأمريكية يستكشفان فرصًا جديدة للتعاون في مجال المياه والكهرباء

الرباط – عقد المدير العام للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، عبد الرحيم الحافظي، يوم الجمعة في الرباط، اجتماع عمل مع وفد أمريكي، مكرس لاستكشاف فرص التعاون والاستثمار في مجال المياه و الكهرباء في المغرب.

ووفقًا لبيان صادر عن وكالة المغرب العربي للانباء . يعد هذا الاجتماع جزءًا من تعزيز علاقات التعاون بين المغرب والولايات المتحدة الأمريكية.

ضم الوفد الأمريكي ، برئاسة مساعد وزيرة الخارجية للأسواق العالمية والمدير العام للخدمات التجارية الأجنبية للولايات المتحدة ، إيان ستيف، ومستشار وزير الشؤون التجارية وكبير مسؤولي التجارة الإقليمية ، ريك أورتيز ، وأخصائية تجارية في مجال المياه، حليمة بيرامي.

خلال اللقاء ، أكد الحافظي على الأهمية التي يوليها المغرب ، بقيادة الملك محمد السادس ، لتطوير قطاع المياه.

من جانبه ، أشاد ستيف بإنجازات المغرب الرئيسية في مجال المياه ، مشددا على أن الخطة الوطنية لمياه الشرب والري 2020-2027 هي نموذج للعالم.

كما أعرب عن اهتمام الشركات الأمريكية المتخصصة في تقنيات المياه بدعم هذه الخطة الإستراتيجية ، خاصة في مجالات السدود وتحلية مياه البحر وتحسين الأداء.

بالإضافة إلى ذلك ، سلط ستيف الضوء على خبرة الولايات المتحدة في مجال الطاقة وأعرب عن استعداد الشركات الأمريكية للعمل مع نظرائهم المغاربة في مشاريع من شأنها تعزيز وتطوير المهارات المحلية.

في نهاية الاجتماع ، تم الاتفاق على إنشاء إطار شراكة للاستفادة من فرص التعاون التكنولوجي والتجاري بين الولايات المتحدة والمغرب في مجالات مياه الشرب والصرف الصحي والكهرباء ، مع التشديد على أهمية جوانب الابتكار التكنولوجي والبحث والتطوير.

ووفقا للبيان فقد قرر الطرفان العمل بشكل مشترك لوضع مذكرة تفاهم سيتم توقيعها في قمة الأعمال الأمريكية الإفريقية ، المقرر عقدها في يونيو المقبل في مراكش.