شركة ساوند إنيرجي البريطانية تحصل من المغرب على كامل الحقوق لتنفيذ مشروع خط أنابيب تصدير الغاز في حقل تندرارا

أعلنت شركة ساوند إنيرجي البريطانية في 20 مارس أنها حصلت من المغرب على كامل الحقوق لتنفيذ مشروع خط أنابيب تصدير الغاز من حقل تندرارا .

حيث وافقت وزارة الطاقة المغربية على تقييم الأثر البيئي للمشروع (EIA) ، المتعلق بإنشاء محطة لمعالجة الغاز ومحطة ضغط (CPF).

وأعربت الشركة عن ارتياحها للمناقشات بين موظفيها وممثلي وزارة الداخلية ووزارة الفلاحة ، مما أدى إلى الموافقة على “عقد إيجار طويل الأجل”.

وبموجب الاتفاقية ، ستقوم الشركة بإنشاء ممر بعرض 50 مترًا بطول 120 كيلومترًا لمشروع خط الأنابيب.

ترغب الشركة البريطانية في بناء وتشغيل خط أنابيب غاز بطول 120 كيلومترًا و بعرض 50 متر لربط محطة معالجة الغاز ومحطة الضغط (CPF) القادمة بخط أنابيب غاز أوروبا المغاربي (GME). ويمتد خط الأنابيب المغاربي الأوروبي من غرب الجزائر عبر المغرب إلى جنوب إسبانيا.

وأضافت شركة ساوند إنرجي في البيان الصحفي أن مفاوضات اتفاقية الغاز في تندرارا مستمرة ، لكن الشركة لا تتوقع الدخول في اتفاقية ملزمة قبل 31 مارس من هذا العام.