أربع شركات للتكنولوجيا تدخل نادي التريليون دولار.

اظهر تقرير نشره موقع سي إن بي سي تقييم أكبر أربع شركات تكنولوجية اليوم لكل منها بأكثر من 1 تريليون دولار ، وهو رقم تم الوصول إليه آخر مرة قبل جائحة كورونا.

يعزز هذا الرقم مدى مرونة صناعة التكنولوجيا في مواجهة الوباء العالمي والركود والبطالة .

كانت ألفابت الشركة الام لجوجل هي الأحدث التي عادت إلى دخول النادي الذي يبلغ حجمه تريليون دولار ، ووصلت إلى 1.02 تريليون دولار في القيمة السوقية عند إغلاق التداول.

بلغت قيمة شركة آبل 1.64 تريليون دولار ، تليها شركة مايكروسوفت ب 1.61 تريليون دولار. اما فيما يخص عملاق التجارة الالكترونية أمازون ، التي استفادت إلى حد كبير من أوامر البقاء في المنزل خلال الجائحة ، فقد بلغت قيمتها 1.52 تريليون دولار عند إغلاق السوق.

وقد عززت التقييمات يوم قوي للأسواق الأمريكية. وارتفع مؤشر داو جونز الصناعي 459 نقطة ، أو 1.78٪ ، في حين أنهى مؤشر S&P 500 مرتفعاً بنسبة 1.59٪. وقفز مؤشر ناسداك المركب للتكنولوجيا بنسبة 2.21٪ إلى أعلى مستوى له على الإطلاق.

وصل عمالقة التكنولوجيا لأول مرة إلى رقم التريليون في أواخر يناير واستمروا في المكاسب في فبراير ، قبل أن تسبب الوباء في هبوط الأسواق.