50 مليار دولار من العملات الرقمية تم نقلها من الصين التفافا حول القوانين الصارمة

وفقا للتقرير تم نقل أكثر من 50 مليار دولار من العملات المشفرة من المحافظ الرقمية في الصين إلى أجزاء أخرى من العالم في العام الماضي.

مما يشير إلى احتمالات أن يقوم المستثمرون الصينيون بتحويل أموال أكثر مما هو مسموح به خارج البلاد ،

يُسمح للمواطنين الصينيين فقط بشراء ما يصل إلى 50 ألف دولار من العملات الأجنبية سنويًا في مؤسسة مالية. ،لكن تحايل الأثرياء على الحد المسموح من خلال الاستثمارات الأجنبية في العقارات والأصول الأخرى.

لكن الحكومة اتخذت إجراءات صارمة ضد هذه الأساليب ،
وفقًا لتقرير صادر عن شركة Chainalysis ، وهي شركة بلوكشين متخصصة في تحليل البيانات.

تقرير تشيناليستس

تقرير تشيناليستس: “على مدار الاثني عشر شهرًا الماضية ، مع معاناة الاقتصاد الصيني بسبب الحروب التجارية وانخفاض قيمة اليوان في نقاط مختلفة ،
رأينا أكثر من 50 مليار دولار من العملات المشفرة من العناوين الموجودة في الصين إلى العناوين الخارجية”.

يستخدم حاملو العملات المشفرة عملة Tether المستقرة المثير للجدل لنقل أموالهم. العملة المستقرة هي عملة رقمية مدعومة عادةً بأصل آخر أو مجموعة أصول أخرى في محاولة لتثبيت قيمتها والحد من التقلبات. وتدعي التيثر أنها مرتبطة بالدولار الأمريكي.

تعتبر العملات المستقرة مفيدة في تحويل كميات كبيرة من العملات المشفرة وهي الخيار الاكثر استخداما في حالة الرغبة في استخدام العملة ال رقمية لتحويل الاموال من بلد الى اخر ،
لكن في حالة الاستثمار فان البيتكوين والايثريوم هي العملات المفضلة لكنها سعرها متقلب بشكل كبير.

“في المجمل ، تم نقل أكثر من 18 مليار دولار من عملة Tether من عناوين
في شرق آسيا إلى عناوين موجودة في مناطق أخرى خلال الأشهر الـ 12 الماضية.

مرة أخرى وحسب تشيناليسيس في تقريرها ، من المستبعد جدًا أن يكون هذا المبلغ هو مجمل ماتم تهريبه .

يمكن تفسير جزء من هذا النشاط من خلال قيام معدني العملات الرقمية في الصين
بتحويل عملاتهم الرقمية المعدنة حديثا إلى التيثر وإرسالها إلى منصات التداول في الخارج.

وتجدر الاشارة الى ان معدني العملات الرقمية هم أشخاص لديهم أجهزة كمبيوتر متخصصة في حل خاورزميات معقدة .

عندما يتم حل احد هذه المشاكل الرياضية ، يكافأ المعدنون بحصة من العملة الرقمية.

لكن التقرير وجد أيضًا ارتفاعا كبيرا في حركة التيثر في أحداث إخبارية معينة.

أولاً ، في أكتوبر ، عندما اعلن الرئيس الصيني شي جين بينغ دعمه لتقنية blockchain ،
وهي التكنولوجيا التي تدعم العديد من العملات الرقمية.

ثانيًا ، بعد عمليات البيع المكثفة في منتصف مارس ، حيث بدأ سعر البيتكوين في التعافي.

قالت Chainalysis “الأسهم في كل من الولايات المتحدة والصين كانت
لا تزال تفقد قيمتها في هذا الوقت ، مثل اليوان نفسه.

ومن المحتمل أن تكون الاضطرابات الاقتصادية قد دفعت البعض لتهريب رؤوس الأموال من الصين.

وفي نطاق عملة التيثر تم خلال في أبريل 2019 ،
اتهام شركة Bitfinex المشغلة لمنصة تداول البيتكوين Tether وهي المنصة التي تقف وراء بإخفاء خسارة قدرها 850 مليون دولار. وقد نفت كلتا الشركتين ارتكاب أي مخالفات.

اتخذت الصين في السابق موقفًا صارمًا بشأن العملات الرقمية .

وفي عام 2017 ، حظرت بكين جمع التبرعات او الاستثمار عبر العملات الرقمية
المعروفة باسم ico أو عمليات الطرح الأولي للعملات الرقمية.

ومع ذلك ، دعم الرئيس الصيني التكنولوجيا الأساسية التي تقف وراء العملات الرقمية المعروفة باسم blockchain.

وفي الوقت نفسه ، يقوم البنك المركزي الصيني ، بنك الشعب الصيني ، بتطوير عملته الرقمية الخاصة.